تصميم الموقع حــسام هــشام ألعيــداني ، المواضيع تعبر عن رأي كاتبها و لاتتحمل ادارة الموقع اي مسؤلية 
Copyright © 2010, All rights reserved to the Mandaean Association in Netherlands / Hague ,Inc Developed and Web designer By Hossam Hisham al Edani
 

   
 
  لننصف تاريخنا

لننصف تأريخنا من الأعماق
 
  بداية اهني من الاعماق كل افراد الطائفة المندائية الكرام لحقهم الذي حصلواعلية  مقعد في مجلس البرلمان العراقي..بعد 6 سنوات من تاريخ الحكومة الجديدة ...كما اهني وابارك ترشيح جاري وصديقي السيد خالد امين الشيخ رومي رجل هادي وطموح ومتزن 
 اخواني من الموسف والموءلم ان يكتب علئ المواقع المندائية بمناسبة حصولنا علئ مقعد في البرلمان....اول مرة يجري الاعتراف بوجود  المندائيين في اكبر موءسسة تشريعية عراقية  علئ مدئ التاريخ ...كتبها اكثر من اخ مندائي لة علاقات  ومناصب اجتماعية وثقافية واسعة
ويقولون لهم معرفة واسعة بجميع امور الطائفة ...هل بهذة البساطة والسهولة ينسئ تاريخنا المشرف القريب ورجالة ..والشهود من رجال
ونساء الطائفة لازالوا احياء يرزقون...والذين رحلوا الئ رحمة اللة لازالت احاديثهم في الذاكرة ..هل هو نسيان ام تناسي.
 الم يسمع او يقرا ان احد رجال الطائفة المندائية تم تعيينة بقرار ملكي في اول حكومة وطنية عراقية في المجلس التاسيسي في بغداد ممثلا
لطائفة الصابئة المندائيين  ...تشكل المجلس التاسيسي عام 1921 من الشخصيات البارزة والفاعلة من زعماء
العراق وسياسية وشخصياتة المعروفة من مدنيين وعسكرريين ..مثل نوري سعيد باشا وعبد المحسن السعدون باشا
ورشيد عالي الكيلاني باشا وجعفر العسكري وياسين الهاشمي وعبد الوهاب النعيمي وانتخب عبد الرحمن النقب الكيلاني
رئيسا لوزراء العراق ومن اهم اعمال المجلس التاسيسي ..اقرار تاسيس الوزارات والموءسسات الحكومية وصياغة
دستور العراق وقانون انتخابات مجلس النواب
ونشر هذا في مجلة افاق مندائية العدد 20 سنة السابعة اذار 2002 بقلم الاستاذ سالم الشيخ جودة تحت عنوان
ثلاثةقرون من تاريخ المندائيين ..خوجة جالس.. وجاء فية اختصارا ....في عام 1921 عند تاسيس الحكم الملكي
العراقي قرر الملك فيصل الاول تعيين خوجة جالس باشا * عضوا في المجلس التاسيسي في  بغداد ممثلا لطائفة
الصابئة المندائيين ...وعند توجة  متصرف العمارة بنفسة الئ دار خوجة جالس..لتبليغة وتهنئتة بهذا التشريف
الكبير تفاجا عندما علم ان الرجل في حالة صحية يرثئ لها  ..فاوصل الخبر الئ بغداد وهكذا ضاعت هذة الفرصة
الثمينة علئ الطائفة باشراك احد ممثليها في الحكم     
خوجة جالس جابر  من مواليد 1877 ..رجلا كيسا سديد الراي كفوءا يساعد الناس ويستشار في الامور الكبار
درس القانون في اسطنبول ..في دارة مكتبة كبيرة فيها عدد كبير من الكتب المختلفة..عن زهرون وهام..تم انتخاب
خوجة مختارا للطائفة في ذلك الزمان بجو ديمقراطي لم نعرفة ونطبقة اليوم ونحن في العالم المتحضر خارج العراق
    لقد تم ترشيح عدد من المتنافسين لمنصب المختارية وهم مجموعة من رجال الدين والمثقفين في ذلك الوقت..و
تم اختبارهم والمقارنة بينهم من قبل لجنة يراسها المتصرف ..طرحت عليهم اسئلة مختلفة سياسية وثقافية وادارية
    اشتغل خوجة بالتجارة اضافة للمقاولات فقد كان متعهدا يجهز القوات البريطانية بالارزاق عند دخولها مدينة العمارة
بعد بداية الحرب العالمية الاولئ .وضمن الواردات الخاصة بصيد الاسماك من العمارة حتئ مدينة القرنة...وقد
قدرت ثروتة ب 85 الف روبية وهو مبلغ كبير بالنسبة الئ ذلك الزمان ..كان يودع ثروتة في البنك العثماني
وقد اوكل امورة المالية الئ كاتب حسابات خاص يهودي اسمة روفائيل وعندما اعلن البنك العثماني افلاسة بسبب
انهيار حكم العثمانيين ضاعت مدخرات الزبائن ومن ضمنهم خوجة..فتعرض لنكسة صحية شديدة ارقدتة الفراش
وعندما شفي منها بقي مختارا للطائفة حتئ وفاتة عام 1927 .. كان خوجة صديقا حميما لزهرون ملا خضر
احد وجهاء الطائفة في العمارة ولكنهما اختلفا علئ المختارية فافترقا ..وبعد وفاة خوجة تولئ زهرون المنصب
حتئ وفاتة عام 1929
*حصل جالس علئ لقب باشا من الباب العالي في اسطنبول عندما كان مختارا
انصافا لتاريخنا المندائي المجيد ولرجالة الابرار

 

باسم الحي العظيم
 
اشوما اد هيي واشمه اد مندا اد هيي مدخر الي اكا هيي اكا ماري اكامندا ادهيي اكا باثر نهورا بسهدوثا اد هيي وبسهدوثا اد ملكا ربا راما اد نهورا الاها اد من نافشي افرش اد لاباطل ولا مبطل اشمخ يا هيي وماري ومندا ادهيي
والحي المزكي
اعجبني
 
Advertisement
 
حقوق الطبع والنشر
 
تنشر الجمعية الثقافية المندائية في هولندا لاهاي المعلومات الخاصة بها على شبكة الانترنت .
وإذا راودتك الرغبة فى اقتباس المعلومات ، أو استنساخها ، أو إعادة نشرها أو ترجمة أي أجزاء منها بغرض ترويجها على نطاق أوسع ، يرجى تبليغ الجمعية الثقافية المندائية او الاتصال بمدير الموقع وذلك بالضغط على زر مراسلتنا على الجهة اليسرى .
وتحتفظ الجمعية الثقافية المندائية بكافة حقوق الطبع والنشر الخاصة بالمواد المعروضة على صفحاتها على شبكة الإنترنت ، بما فى ذلك الصور والتصميمات والرسوم البيانية.
ويحظر استعمال مواد الموقع للاغراض التجارية او نسخها على سيديات او انتهاك شرعية الموقع .
ويعتبر استعمال اسم الجمعية وشعارها بدون الحصول على إذن بذلك مخالفاً للقانون الدولي بحقوق النشر وممنوعاً منعاً باتاً.
نحن من هذا الموقع نحاول ايصال الافكار والمقالات والتعريف بالدين الصابئي المندائي ونحن بهذا الموقع لانتخاصم مع اي جهة دينية او سياسية اخرى . لذا يحق لجميع الصابئة المندائيين بالحصول مجانا على ما في هذا الموقع بشرط مراسلتنا لنزودهم بالمسموح . ويمكن لجميع المندائيين ان يزودوننا بمقالاتهم ومواضيعهم واخبارهم المهمة و الرئيسية ( بالعربي او بالهولندي او بالانكليزي) وذلك لنشرها مجاناً على موقعنا .
© جميع الحقوق محفوظة للجمعية المندائية في هولندا دنهاخ 2010 Copyright © 2010, All rights reserved to the Mandaean Association in the Netherlands / Hague ,Inc
 
Today, there have been 139250 visitors (295429 hits) Total This Week.
=> Do you also want a homepage for free? Then click here! <=
تصميم الموقع حــسام هــشام ألعيــداني© جميع الحقوق محفوظة للجمعية الثقافية المندائية في لاهاي هولندا
Copyright © 2010, All rights reserved to the Mandaean Association in Netherlands / Hague ,Inc Developed and Web designer By Hossam Hisham al Edani